اسم المستخدم

 

كلمة المرور

 

    
 
بحث
اللغه
select
الكرازة السنة السادسة والأربعون14 سبتمبر 2018 - 4 توت 1734 ش     العدد كـــ PDFالعدد 35-36

اخر عدد

احتفال إيبارشيات وأحياء جنوب القاهرة

14 سبتمبر 2018 - 4 توت 1734 ش

أُقسم مساء يوم الثلاثاء ٤ سبتمبر ٢٠١٨م، بنادي وادي دجلة بالمعادي، احتفالية مئوية مدارس الأحد لإيبارشيات وأحياء جنوب القاهرة، بحضور قداسة البابا، وأصحاب النيافة: الأنبا بيسنتي أسقف حلوان والمعصرة، والأنبا دانيال أسقف المعادي وسكرتير المجمع المقدس، والأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات.

بدأ الحفل بالسلام الوطني، ثم عُرِضت كلمة مسجلة للمتنيح قداسة البابا شنوده الثالث عن الأرشيدياكون حبيب جرجس. وبعد ذلك تم عرض فيلم المعلم الصالح يسوع، وأوبريت عن الكنيسة ومدارس الأحد عنوانه "يَسُوعُ الْمَسِيحُ هُوَ هُوَ أَمْسًا وَالْيَوْمَ وَإِلَى الأَبَدِ"، وهو يدور حول شخصيات أثّرت ومازالت تؤثِّر في تاريخ الكنيسة من أبطال الإيمان والتعليم.

وقد ألقى نيافة الأنبا بيسنتي كلمة شكر فيها قداسة البابا على تشريفه الاحتفال، كما شكر القائمين على الإعداد للحفل.

وفي ختام الاحتفال قام قداسة البابا بتكريم رواد مدارس الأحد بالإيبارشيات والأحياء المشاركة في الاحتفالية، وهم:

من إيبارشية حلوان والمعصرة: القمص غبريال قديس، المرحوم الأستاذ رضا اسكندر، المرحوم المهندس عبده خليل، الأستاذ فكري إلياس، المهندس خيري خليل، الأستاذ عزت ملك دانيال.

ومن إيبارشية المعادي ودار السلام والبساتين: القمص مكاريوس موريس، الأستاذة تريزا ثابت، الدياكون أثناسيوس جورج، دكتور مجدي فرج، المرحوم عبد الملاك إبراهيم، دكتور مجدي عزيز صليب.

ومن كنائس حي مصر القديمة: الأستاذ فوزي مسعد جريس، دكتور طلعت رياض، الأستاذ فوزي فهيم، الأستاذ سمير هارون، الأستاذ ميخائيل ذكري ميخائيل، الأستاذ سمير هارون.

احتفال إيبارشيات محافظة أسيوط

في مساء يوم الأربعاء ٥ سبتمبر ٢٠١٨م، وصل قداسة البابا وبرفقته نيافة الأنبا دانيال أسقف المعادي وسكرتير المجمع المقدس، إلى دير السيدة العذراء بدرنكة، التابع لإيبارشية أسيوط، للمشاركة في احتفالات مئوية مدارس الأحد التي تنظمها إيبارشيات محافظة أسيوط الست إلى جانب الدير المحرق. وحضر الحفل من أحبار الكنيسة أصحاب النيافة: الأنبا أنطونيوس مطران الكرسي الأورشليمي والشرق الأدنى، والأنبا ويصا مطران البلينا، والأنبا كيرلس أسقف نجع حمادي، والأنبا أندراوس أسقف أبوتيج وصدفا، والأنبا باخوم أسقف سوهاج والمنشاة والمراغة، والأنبا لوكاس أسقف أبنوب والفتح، والأنبا ديمتريوس أسقف ملوي، والأنبا أغابيوس أسقف دير مواس ودلجا، والأنبا توماس أسقف القوصية ومير، والأنبا يوأنس أسقف أسيوط وساحل سليم والبدراي، والأنبا بيمن أسقف قوص ونقادة، والأنبا غبريال أسقف بني سويف، والأنبا مكاريوس الأسقف العام للمنيا وأبوقرقاص، والأنبا أولوجيوس أسقف ورئيس دير القديس الأنبا شنوده رئيس المتوحدين بسوهاج، والأنبا يواقيم الأسقف العام لإسنا وأرمنت، والأنبا بيجول أسقف ورئيس الدير المحرق. كما حضر للترحيب بقداسة البابا أيضًا، نيافة الأنبا كيرلس وليم مطران الأقباط الكاثوليك بأسيوط، ومن الكنيسة الإنجيلية القس باقي صدقة، وعدد من قسوس الكنيسة. هذا إلى جانب المئات من كهنة الإيبارشيات المشاركة، والآلاف من أفراد الشهب الذين امتلأ بهم الدير.

وقد استقبل قداسة البابا فور وصوله، بدير السيدة العذراء بدرنكة، اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط، وعددًا من القيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة.

وخلال الاحتفالية تم عرض فيلم بعنوان "ليكن نور"، والذي يروي جانبًا من تاريخ خدمة مدارس الأحد في أسيوط وكافة ربوعها، وأبرز الخدام الذين ساهموا في تطوير الخدمة، كما يحكي مقتطفات من تاريخ خدمة نيافة الأنبا موسى الأسقف العام للشباب حيث تم تصوير حديث مسجّل لنيافته، ونيافة الأنبا يوأنس أسقف أسيوط، والعديد من الشمامسة والخدام الذين عاصروا مراحل تطور الخدمة. ثم قدم كورال أغابي التابع لكنيسة الشهيد أبادير بأسيوط، بعض الترانيم التراثية التي كانت تتميز بها مدارس الأحد.

ثم ألقى نيافة الأنبا دانيال أسقف المعادى وسكرتير المجمع المقدس ومقرر اللجنة العامة لمئوية مدارس الأحد، كلمة أشاد فيها بالرؤية الصائبة التي تحلى بها قداسة البابا تواضروس الثاني، في أن تتشارك عدة إيبارشيات معًا بروح المحبة في إقامة احتفالية بمناسبة مئوية مدارس الأحد.

وتم تقديم فقرة حملت اسم "الحاضر"، وخلالها تم رصد بعض النماذج لطرق مبتكرة لشرح درس الكتاب المقدس بشكل مختلف ومبتكر، كما قدمت الفقرة المسجلة بالفيديو أنشطة مدارس الأحد من لقاءات ومؤتمرات ومهرجانات ومدرسة المواهب الصيفية لرعاية الموهبين في كل المجالات وتنمية مواهبهم، بالإضافة إلى عرض مبسط لمدرسة الكتاب المقدس للأطفال وأهدافها وبرنامجها اليومي وفريق الكورال والكشافة.

وقُدِّم عمل استعراضي حمل عنوان "الحلم"، وهو يحكي عن خدام وأطفال مدارس الأحد وثمارها في حياة كلٍ منهم، والمصاعب التي تواجه الخدام على مر المراحل العمرية وخاصة بعد الزواج والإنجاب وكثرة المسئوليات.

وألقى نيافة الأنبا يوأنس كلمة عبر فيها عن فرحه الشديد بهذه الاحتفالية، وشكر قداسة البابا لحضوره وتشريفه، وشكر أيضًا اللجنة الفرعية لاحتفالية مدارس الأحد.

ثم ألقى قداسة البابا عظة أثناء الاحتفالية عن الفرح، وتكلم فيها عن أربعة نقاط هي: الله يفرح بتوبة الإنسان، تساعد الآخرين للعودة بالتوبة، فرح العطاء، الفرح في الضيقات. وفي الختام كرم قداسة البابا تواضروس الثاني عددًا من رواد مدارس الأحد ممن كان تحملوا مسئولية الخدمة منذ نشأتها في ربوع أسيوط.

احتفال كنائس حي شبرا

أُقسم مساء يوم الخميس ٦ سبتمبر ٢٠١٨م، بمسرح الأنبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، فعاليات احتفالية كنائس شبرا الشمالية والجنوبية بمئوية مدارس الأحد، والتي تحمل عنوان "هنكمل مسيرة الحب"، بحضور قداسة البابا الأنبا تواضروس الثاني وأصحاب النيافة: الأنبا مكاري الأسقف العام لكنائس شبرا الجنوبية، والأنبا آنجيلوس الأسقف العام لكنائس شبرا الشمالية، وكذلك أصحاب النيافة: الأنبا بيسنتي أسقف حلوان والمعصرة، والأنبا دانيال أسقف المعادي وسكرتير المجمع المقدس ومقرر اللجنة العليا للمئوية، والأنبا إرميا الأسقف العام، والأنبا ماركوس الأسقف العام لكنائس حدائق القبة وتوابعها، والأنبا بيجول أسقف ورئيس الدير المحرق. وقد استقبل أطفال كنائس شبرا قداسة البابا والشموع في أيديهم لدى وصوله للمشاركة في الحفل.

بدأت الاحتفالية بالصلاة الربانية والسلام الوطني، ثم عرض فيلم وثائقي عن شبرا عبر العصور، والذي أشار إلى أن الخدمة في شبرا أفرخت المتنيح البابا شنوده الثالث وما يقرب من ٣٠ من الآباء المطارنة والأساقفة. وتم تقديم الحفل باللغات القبطية والإنجليزية والفرنسية والألمانية إلى جانب اللغة العربية.

وألقى نيافة الأنبا مكاري كلمة رحّب فيها بقداسة البابا والآباء الحاضرين، وأشار إلى أن الاحتفال بمئوية مدارس الأحد يأتي بالتزامن مع بناء المدارس القبطية بمنطقة شبرا، وأوضح نيافته أن مدارس الأحد تشهد حاليًا تطورًا كبيرًا بقيادة قداسة البابا تواضروس الثاني.

ثم قدم فريق كورال أنغام مار مرقس التابع لكنيسة مار مرقس بشبرا مجموعة من الترانيم التي تناولت مسيرة عدد من باباوات الكنيسة القبطية الأرثوذكسية الذين عاصروا مدارس الأحد، بدءًا من البابا كيرلس الخامس البطريرك الـ١١٢، وحتى البابا شنوده الثالث البطريرك الـ١١٧. وفي لفتة أبوية، استجاب قداسة البابا تواضروس الثاني لطلب أعضاء الكورال بالصعود على خشبة المسرح لالتقاط صورة تذكارية معهم. وأجرى قداسته حوارًا مع ست أطفال كانوا يمثلون شخصيات الباباوات الست الذين عاصروا مدارس الأحد. ثم قدمت "ميريتيا عماد" الفائزة بالمركز الأول بمسابقة "Coptic Got Talent" التي تنظمها منذ ست سنوات كنيسة الأنبا أنطونيوس بشبرا، مقاطع من ترانيم مدارس الأحد الخاصة بالكنيسة وذلك بطريقة "الميدلي" الموسيقية المعروفة، كذلك رنم "بيتر يوسف" الفائز بالمركز الثاني قصيدة المتنيح البابا شنوده الثالث "أبطال". وأنشد كورال "أنطوني تيم" مجموعة من الترانيم.

وألقى الأستاذ الدكتور رسمي عبد الملك كلمة أوضح فيها أن القمص مرقس غالي هو من بدأ الخدمة في شبرا عام ١٩٥٢م، وقام بعمل إعداد لخدام مدارس الأحد. وأول دفعة تخرجت كانت سنة 1954م، وأضاف أن القديس حبيب جرجس عمل ما في وسعه، ويجب علينا أن نبدأ من حيث انتهى، برؤية جديدة، وهي بناء شخصية مسيحية أرثوذكسية تخدم مجتمعها، فيها صورة الله وتواجه التحديات المعاصرة بنعمة الروح القدس.

وعرضت كنيسة السيدة العذراء بالوجوه مسرحية عن "حبيب فرج" الذي تغيرت حياته بسبب اجتماعات مدارس الأحد.

وألقى نيافة الأنبا آنجيلوس، الأسقف العام لكنائس شبرا الشمالية، كلمة أعرب فيها عن شكره لله ولقداسة البابا لأجل نجاح الاحتفالية، وشكر كل من ساهم في الإعداد.

وألقى قداسة البابا كلمة عن أن المحبة هى وقود نجاح خدمة مدارس الأحد. وفي ختام الاحتفالية، قدم مجموعة من أطفال كنائس شبرا برفقة نيافة الأنبا آنجيلوس، هدية لقداسة البابا تواضروس الثاني عبارة عن صورة لقداسته تم صنعها بالفسيفساء.




  • تقييم المقال
     
  • مقالات اخري للمولف
  • |
  • طباعه


سياسه التعليقات

اضف تعليقا


عنوان التعليق  
موضوع التعليق  

2012 © Site developed and maintained by PSDWorx