اسم المستخدم

 

كلمة المرور

 

    
 
بحث
اللغه
select
السة 4802 أكتوبر 2020 - 22 توت 1737 ش     العدد كـــ PDFالعدد 37-38

اخر عدد

اجتماع مجلس كنائس الشرق الأوسط لانتخاب الأمين العام الجديد

اجتمعت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط يوم الجمعة ١٨ سبتمبر ٢٠٢٠م، بعد تعذُّر انعقاد الجمعية العامة الثانية عشر بسبب جائحة كورونا، بالمقر البطريركي لبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للموارنة، في ضيافة غبطة البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الموارنة.

وبينما اجتمعت الكنائس المصرية الأعضاء في المجلس في المقر البابوي، بدعوة من قداسة البابا تواضروس الثاني، حيث مثّل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية صاحبا النيافة الأنبا بنيامين مطران المنوفية، والأنبا توماس أسقف القوصية ومير، والأستاذ جرجس صالح أعضاء اللجنة التنفيذية. ووجه قداسة البابا تواضروس كلمة تحية لأعضاء اللجنة التنفيذية معربًا عن مشاركته القلبية للبنان في الأحداث المؤلمة التى مرت بها.

كما وجه الشكر للأمينة العامة ثريا بشعلاني المنتهية ولايتها، متمنيًا للأمين العام الجديد الاستمرار في تحقيق الأهداف التي أنشئ من أجلها.

وانتخبت اللجنة الدكتور ميشيل عبس أمينًا عامًا للمجلس، لمدة أربع سنوات، خلفًا للأمينة العامة د. ثريا بشعلاني، وهو ينتمي للعائلة الأرثوذكسية (البيزنطية).

البروفيسور عبس متخصص في مجالي الاقتصاد وعلوم الاجتماع. يحمل بكالوريوس وماجستير ودبلوم دراسات عليا في كلا المجالين، ودكتوراه في علم الاجتماع مع التركيز على السلوك الاقتصادي.

بدأ محاضرًا جامعيًا في سنّ مبكرة، وراكم خبرة 42 سنة أستاذًا جامعيًا ومستشارًا وإداريًا في مجالات الأعمال والتعليم والتنمية، كما يشرف على أطروحات الدكتوراه في جامعة القديس يوسف في بيروت، وهو عضو في لجنة أخلاقيات البحث فيها.

02 أكتوبر 2020 - 22 توت 1737 ش

اجتمعت اللجنة التنفيذية لمجلس كنائس الشرق الأوسط يوم الجمعة ١٨ سبتمبر ٢٠٢٠م، بعد تعذُّر انعقاد الجمعية العامة الثانية عشر بسبب جائحة كورونا، بالمقر البطريركي لبطريركية أنطاكية وسائر المشرق للموارنة، في ضيافة غبطة البطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي بطريرك الموارنة.

وبينما اجتمعت الكنائس المصرية الأعضاء في المجلس في المقر البابوي، بدعوة من قداسة البابا تواضروس الثاني، حيث مثّل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية صاحبا النيافة الأنبا بنيامين مطران المنوفية، والأنبا توماس أسقف القوصية ومير، والأستاذ جرجس صالح أعضاء اللجنة التنفيذية. ووجه قداسة البابا تواضروس كلمة تحية لأعضاء اللجنة التنفيذية معربًا عن مشاركته القلبية للبنان في الأحداث المؤلمة التى مرت بها.

كما وجه الشكر للأمينة العامة ثريا بشعلاني المنتهية ولايتها، متمنيًا للأمين العام الجديد الاستمرار في تحقيق الأهداف التي أنشئ من أجلها.

وانتخبت اللجنة الدكتور ميشيل عبس أمينًا عامًا للمجلس، لمدة أربع سنوات، خلفًا للأمينة العامة د. ثريا بشعلاني، وهو ينتمي للعائلة الأرثوذكسية (البيزنطية).

البروفيسور عبس متخصص في مجالي الاقتصاد وعلوم الاجتماع. يحمل بكالوريوس وماجستير ودبلوم دراسات عليا في كلا المجالين، ودكتوراه في علم الاجتماع مع التركيز على السلوك الاقتصادي.

بدأ محاضرًا جامعيًا في سنّ مبكرة، وراكم خبرة 42 سنة أستاذًا جامعيًا ومستشارًا وإداريًا في مجالات الأعمال والتعليم والتنمية، كما يشرف على أطروحات الدكتوراه في جامعة القديس يوسف في بيروت، وهو عضو في لجنة أخلاقيات البحث فيها.


  • تقييم المقال
     
  • مقالات اخري للمولف
  • |
  • طباعه


سياسه التعليقات

اضف تعليقا


عنوان التعليق  
موضوع التعليق  

2012 © Site developed and maintained by PSDWorx