اسم المستخدم

 

كلمة المرور

 

    
 
بحث
اللغه
select
السة 4912 مارس 2021 - 3 برمهات 1737 ش     العدد كـــ PDFالعدد 9-10

اخر عدد

نياحة نيافة الأنبا أثناسيوس أسقف بني مزار والبهنسا

12 مارس 2021 - 3 برمهات 1737 ش

في يوم الجمعة 5 مارس 2021م، رقد في الرب بشيخوخة صالحة، وبعد احتمال صليب المرض بشكر، مثلث الرحمات، نيافة الأنبا أثناسيوس، أسقف بني مزار والبهنسا، بمستشفى مصر المحبة ببني مزار، حيث دخل نيافته المستشفى قبيل نياحته، وبذل الطاقم الطبي: الدكتور فارس محمد نبيل المدير العام لمستشفى مصر المحبة، والدكتور ميلاد صدّيق المدير الطبي للمستشفى، والأطباء وطاقم التمريض، جهدًا مشكورًا في الاهتمام بنيافته منذ دخوله المستشفى وحتى وصول الجثمان للكنيسة. وقد أُقيمت صلوات الجنازة عصر اليوم ذاته، بكاتدرائية مار مرقس الرسول ببني مزار، بحضور أصحاب النيافة: (1) الأنبا بفنوتيوس مطران سمالوط، نائبًا عن قداسة البابا. (2) الأنبا متاؤس أسقف ورئيس دير السيدة العذراء (السريان). (3) الأنبا ديمتريوس أسقف ملوي وأنصنا والأشمونين. (4) الأنبا يوأنس أسقف أسيوط وساحل سليم والبداري. (5) الأنبا رافائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة. (6) الأنبا اسطفانوس أسقف ببا والفشن وسمسمطا، والنائب البابوي لأسقفية بني مزار والبهنسا. (7) الأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة. (8) الأنبا مارتيروس الأسقف العام لكنائس شرق السكة الحديد. (9) الأنبا إرميا الأسقف العام. (10) الأنبا ثيئودوسيوس أسقف وسط الجيزة. (11) الأنبا يوحنا أسقف شمال الجيزة. (12) الأنبا بيجول أسقف ورئيس دير السيدة العذاء المحرق. (13) الأنبا ثاوفيلوس أسقف منفلوط.

كما حضر العديد من القيادات بمحافظة المنيا، وعلى رأسهم اللواء أوسامة القاضي محافظ المنيا، واللواء محمد محمود نائب المحافظ، والأستاذ إسماعيل الفحّام رئيس مركز ومدينة بني مزار. ومن أعضاء مجلس النواب: د. إيهاب عادل رمزي، ود. كريم بدر حلمي، والنائب السابق لبني مزار الأستاذ عادل بدوي. زمن القيادات الأمنية: العميد جميل مفتش الأمن الوطني بالمنيا، والعقيد علاء مختار، والرائد محمد ثروت رئيس مكتب الأمن الوطني ببني مزار، والرائد بلال الجنايني رئيس المباحث ببني مزار.

كما حضر للتعزية: العقيد محمود الحلواني مأمور مركز شرطة بني مزار، والمستشار أمير عادل رمزي رئيس محكمة جنايات أمن الدولة.

كما حضر العديد للآباء الكهنة من إيبارشية ببا والفشن وسمسمطا، ومن إيبارشية حلوان والمعصرة نيابة عن نيافة الأنبا بيسنتي، ومن إيبارشية طما نيابة عن نيافة الأنبا إسحق، ومن إيبارشية طموه نيابة عن نيافة الأنبا صموئيل، وآباء رهبان من دير القديس الأنبا صموئيل المعترف نيابة عن نيافة الأنبا باسيليوس، وكهنة من إيبارشية ٦ أكتوبر وأوسيم نيابة عن نيافة الأنبا دوماديوس الذي اتصل للتعزية، وآباء رهبان من دير العذراء مريم والملاك بالبهنسا. وبعض المكرسات من بنات مريم بإيبارشية بني سويف.

ومن الكنيسة الكاثوليكية حضر صاحبا النيافة: الأنبا باسيليوس مطران المنيا للأقباط الكاثوليك، والأنبا بطرس، ووفد من كهنة المنيا الكاثوليك.

نيافة الأنبا أثناسيوس في سطور

+ وُلِد باِسم: إدوارد عدلي نسيم، بأوسيم - محافظة الجيزة، في ٢٧ ابريل ١٩٤٨.

+ تخرج من المعهد الفني الصحي، وعمل مفتش تغدية بوزارة الصحة.

+ تجنّد بالقوات المسلحة أثناء حضر فترة الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973.

+ دخل دير السيدة العذراء (السريان) يوم عيد البشارة المجيد ٧ أبريل ١٩٧٥، وترهب يوم الجمعة العظيمة ٢٧ أبريل ١٩٧٥، باسم الراهب موسى السرياني، بيد المتنيح الأنبا ثاؤفيلس أسقف ورئيس الدير السابق.

+ سيم كاهنًا في ٣ يناير ١٩٧٨، ورُسِم قمصًا في ٢٤ اغسطس ١٩٨٠.

+ خدم وكيلًا لمطرانية بني سويف والبهنسا، مع مثلث الرحمات الأنبا أثناسيوس مطران بني سويف والبهنسا، عام ١٩٧٨.

+ كلّفه مثلث الرحمات قداسة البابا شنوده الثالث، بالخدمة في الولايات المتحدة الأمريكية عام ١٩٨٠ حتى عام ١٩٨٩، حيث خدم وأسّس العديد من الكنائس في عدد من الولايات هناك.

+ ثم انتقل للخدمة بسيدني – أستراليا، من عام ١٩٨٩ حتى عام ١٩٩٨م، وهناك أيضًا أسس عدّة كنائس.

+ عاد إلى مصر وخدم سكرتيرًا لقداسة البابا شنوده الثالث، وكلّفه بأخذ اعترافات الراهبات بعدة أديرة في حارة زويلة ومصر القديمة.

+ خدم نائبًا بابوبًا لبني مزار والبهنسا في يونيو ٢٠٠١.

+ سيم أسقفًا لبني مزار والبهنسا يوم ٩ سبتمبر ٢٠٠١.

+ قام بسيامة أكثر من ٦٠ كاهنًا، ووصل عدد الكنائس في حبريته إلى ٣٦ كنيسة.

+ أسس كاتدرائية مار مرقس الرسول ببني مزار، ودشنها قداسة البابا شنوده الثالث يوم ٢٠ مايو ٢٠٠٨، وأيضًا مبني المطرانية الحالي عام ٢٠١٢.

+ أسس بيت القديسة دميانة للمكرسات، وملجأً للأيتام، ومقرات لخلوة الشباب بأبو جلبان والفاروقية والبهنسا.

+ تنيح صباح يوم الجمعة ٥ مارس ٢٠٢١م، بعد أن قضى في الأسقفية ١٩ عامًا و٥ أشهر و٢٦ يومًا.

خالص تعازينا لمجمع الآباء كهنة إيبارشية بني مزار والبهنسا، وسائر شعب الإيبارشية. الله ينيح نفسه في فردوس النعيم بصلوات قداسة البابا تواضروس الثاني.

(الصور إهداء من الأستاذ نشأت نسيم، الخادم بكنيسة السيدة العذراء – المعلقة)




  • تقييم المقال
     
  • مقالات اخري للمولف
  • |
  • طباعه


سياسه التعليقات

اضف تعليقا


عنوان التعليق  
موضوع التعليق  

2012 © Site developed and maintained by PSDWorx