اسم المستخدم

 

كلمة المرور

 

    
 
بحث
اللغه
select
السة 4907 مايو 2021 - 29 برموده 1737 ش     العدد كـــ PDFالعدد 17-18

اخر عدد

قداسة البابا تواضروس الثاني يرأس صلاة قداس عيد القيامة المجيد 1737ش/2021م

07 مايو 2021 - 29 برموده 1737 ش

رأس قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، قداس عيد القيامة المجيد، مساء يوم السبت الأول من مايو 2021م، بالكاتدرائية المرقسية الكبرى بالأنبا رويس بالقاهرة. وقد اشترك مع قداسته في الصلاة أصحاب النيافة: الأنبا بطرس الأسقف العام، والأنبا مكسيموس الأسقف العام لكنائس مدينة السلام والحرفيين، والأنبا مارتيروس الأسقف العام لكنائس شرق السكة الحديد، والأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات العامة والاجتماعية، والأنبا مكاري الأسقف العام لكنائس شبرا الجنوبية، والأنبا آنجيلوس الأسقف العام لكنائس شبرا الشمالية، والأنبا اكليمندس الأسقف العام لكنائس ألماظة وعزبة الهجانة وشرق مدينة نصر، والأنبا ميخائيل الأسقف العام لكنائس منطقة القبة، والأنبا سيداروس الأسقف العام لكنائس عزبة النخل، والأنبا آكسيوس الأسقف العام لكنائس عين شمس والمطرية، والأنبا جوزيف الأسقف العام لأفريقيا، والأنبا رويس الأسقف العام لشرق آسيا، ومعهم القمص سرجيوس سرجيوس وكيل عام البطريركية بالقاهرة، وكهنة كنائس الكاتدرائية، وخورس الكلية الإكليريكية بقيادة الأرشيدياكون إبراهيم عياد، مع مشاركة أعداد محدودة من الشعب وغياب كامل للمهنئين في ظل القيود التي تفرضها الإجراءات الوقائية لمواجهة انتشار عدوى فيروس كورونا.

وقد نقل التليفزيون المصري وقائع صلوات عيد القيامة في بث مباشر من الكاتدرائية، ومن خلالــــــــــــه تنقل عـــــــــــدد من الفضائيات العامة والقبطيــــــــــــة وقنـــــــــــــاة COC عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقد ألقى قداسة البابا عظة قداس العيد بعنوان «خمسة مشاهد للقيامة» (تجدها منشورة في هذا العدد صـ 01 و11). وفي بداية العظة شكر قداسة البابا فخامة الرئيس وجميع المهنئين بالعيد، حيث قال:

«أهنئكم أيها الأحباء بعيد القيامة المجيد. أهنئ جميع الكنائس القبطية في مصر وخارج مصر بالمهجر..

أهنئ جميع الآباء المطارنة والآباء الأساقفة والآباء الكهنة والقمامصة والقسوس وكل الأراخنة والشباب والأطفال في كل كنائسنا وإيبارشياتنا في مصر وبلاد المهجر، في أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية أوروبا ودول أفريقيا وأورشليم القدس وفي منطقة الخليج، وأيضًا في بعض دول آسيا وأستراليا.

أهنئكم جميعًا بهذا العيد..

بالإصالة عن نفسي، وباسم المجمع المقدس لكنيستنا القبطية الأرثوذكسية، وهيئة الأوقاف القبطية، والمجلس الملّي العام والمجالس الملّية الفرعية، وكافة الهيئات القبطية، والإكليروس وكل الشعب بمصر والخارج وبلاد المهجر..

أهنئكم يا إخوتي وأبنائــــــــي الأحبـــــــاء بعيد القيامة المجيد.

بدايةً أودّ أن أشكر فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، الذي هنّأنا كعادته دائمًا بالعيــــــــد، وأرســـــــــل برقيـــــــة تهنئة رقيقة.

ونحن إذ نشكر سيادته على مشاعره الطيبة، نرفع قلوبنا وأيدينا إلى الله تبارك اسمه، ونصلي من أجل بلادنا وكل العالم أن يرفع عنا هذا الوباء، وينعم على بلادنا بالسلام والرخاء.

أيضًا نقدم كل الشكر والتقدير لكل من أرسل لنا برقيات أو اتصل تليفونيًا أو من خلال وسائل التواصل الاجتماعية للتهنئة بالعيد.

هنّأنا بالعيد:

السيد المستشار/ حنفي جبالي رئيس مجلس النواب، وأيضًا السيد المستشار/ عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ.

كما بعث ببرقية تهنئة السيد الدكتور/ مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

نشكر أيضًا فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور/ أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر الذي اتصل تليفونيًا لتهنئتنا بالعيد.

كما اتصل بنا للتهنئة سيادة الفريق أول/ صدقي صبحي مساعد رئيس الجمهورية لشئون الدفاع

كما هنأنا سيادة الفريق أول/ محمد أحمد زكي وزير الدفاع والإنتاج الحربي القائد العام للقوات المسلحة.

نقف ونساند قواتنا المسلحة لحماية مِصر وحفظ مُقدرات الوطن. نشكرهم أيضًا على ما قاموا به من إجراءات احترازية وتعقيم للكاتدرائية لتأمين تجمع الشعب للصلاة.

هنأنا أيضًا السيد الوزير/ عبــــــــــاس كامل مدير جهاز المخابرات العامة المصرية.

كما نشكر وزارة الداخلية وعلى رأسها السيد اللواء/ محمود توفيق وزيــــــــر الداخليــــــــة الذي هنأنا بالعيد..

تلقينا أيضًا التهنئة من السادة الوزراء:

السيد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، السيدة السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، السيد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، السيد الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، السيدة الدكتور هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، السيد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، السيد الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، السيد المستشار عمر مروان وزير العدل، السيد المستشار علاء الدين فؤاد وزير شئون المجالس النيابية، السيد الأستاذ السيد محمد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، اللواء مهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي.

ومن السادة المحافظين:

اللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، اللواء هشام عبد الغني آمنة محافظ البحيرة، اللواء عمرو محمد حنفي محافظ البحر الأحمر، اللواء أوسامة القاضي محافظ المنيا، اللواء أركان حرب شريف فهمي بشارة محافظ الإسماعيلية، الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، الدكتور طارق راشد رحمي محافظ الغربية.

كما نشكر أيضًا: السادة القضاة الأجلاء المستشارين ورؤساء الهيئات القضائية ورؤساء الأندية القضائية وأعضائها ورؤساء المحاكم والهيئة الوطنية للانتخابات ورؤساء النيابات العامة اللذين هنئونا بالعيد.

ونخص بالشكر السيد المستشار محمد حسام الدين رئيس مجلس الدولة والسيد المستشار أبو بكر الصديق عامر رئيس هيئة قضايا الدولة، والسيد المستشار محمد عبد المحسن رئيس نادي القضاة.

كما نشكر أيضًا: السيد المستشار حمادة الصاوي النائب العام لتهنئتنا بالعيد.

كما هنأنا أيضًا بالعيد السيد المستشار أحمد سعد الدين، السيد محمد أبو العينين وكيلي مجلس النواب، والمستشار أحمد مناع الأمين العام لمجلس النواب، ولفيفً من السادة أعضاء مجلسي النواب والشيوخ.

وتلقينا التهنئة من عدد من السادة نواب الوزراء والمحافظين ورؤساء المدن والأحياء.

كما هنأنا بالعيــــــــــد سعـــــــادة سفيــــــــر مملكة البحرين، وسعــــادة سفيــــــــــر دولــــــــة الإمـــــــــــارات العربية المتحدة.

كل الشكر والتقدير لرجال الشرطة الساهرين على حفظ الأمن والأمان.

نشكر السادة نواب ومساعدي ومديـــــــري الأمن والقطاعات والأمن الوطني والأفراد على مجهوداتهم في تأمين الصلاة بجميع الكنائس، وكذلك تأمين تواجد المصريين بالشوارع ومتابعة التزام الشعب بالإجراءات الاحترازية.

ونخصّ بالشكر السيد اللواء أشرف الجندي مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن القاهرة، السيد اللواء هاني القاضي نائب مدير أمن القاهرة لقطاع الشمال، السيد اللواء عادل جعفر مساعد الوزير لقطاع الأمن الوطني، السيد اللواء أشرف البربري مدير الإدارة العامة للأمن الوطني بالقاهرة، السيد العميد محمد الألفي إدارة الأمن الوطني بالقاهرة، السيد اللواء محمود الجمسي مساعد الوزير لقطاع الحراسات والتأمين، السيد اللواء هشام طاهر مدير الإدارة العامة لشرطة الحراسات الخاصة.

نشكر أيضًا الســــــــادة رؤســـــــــاء وأعضــــــــــاء المجالــــس القوميــــــــــــــــــة المتخصصــــــــة والهيئات والمصالح والأجهزة الحكومية والرقابية لتهنئتهم لنا بالعيد، ونخص بالشكر دكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمــــــــرأة، اللواء أشرف الخطيب الأمين العام للمجلس القومي لرعاية أُسر الشهداء والمصابين.

تلقينا تهنئة أيضًا من الأستاذ السيد محمود الشريف نقيب الأشراف.

كما هنأنا بالعيد السيد محمـــــــــد الأتربـــــــي رئيس اتحاد بنوك مصر ورئيس مجلـــــس إدارة بنك مصر.

كما نشكر أيضًا السادة الأساتذة رؤساء الجامعات ونوابهم ووكلائهم وأعضاء هيئات التدريس بالجامعـــــــــــــات المصريـــــــــــــــــــة، ونخص منهم الســــــــــــادة رؤساء جامعـــــــــــــات القاهــــــــــرة وأسيــــــــــوط وبني سويف وبنها والمنوفيـــــــــــــــة، والجامعة المصرية للتعليم الإليكتروني الأهلية، والأكاديمية الوطنية للتدريب

كما هنأنا بالعيـــــــــد عددٌ من السادة الوزراء والمحافظين السابقين وبرلمانيين سابقين.

نشكر أيضًا الســــــــــــادة رؤســــــــــاء الأحـــــــزاب ونوابهم، وأيضًا الائتلافات السياسية، وتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين والنقابات العامة والفرعية والجمعيات ومؤسسات العمل الأهلي الذين هنأونا بالعيد.

نشكر أيضًا المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام مُمَثلاً في الهيئات الوطنية للإعلام والصحافة ورئيس التليفزيون المصري لنقلهم وتغطيتهم لصلاة القداس على الهواء مباشرةً.

ونقدم الشكر أيضًا لجمعية الهلال الأحمر المصـــــــــري لمجهودهــــــا فــــــي تعقيــــــــم الكنيســـــــة صباح اليوم.

والشكر موصول لجميع القنوات الفضائية المصريــــــة والعربيــــــــــة والأجنبيـــــــــة الناقلة عن التليفزيون المصري والإذاعة المصرية.. وجميع وكالات الأنباء والصحف والمجلات التي تقوم بتغطية ونقل القداس الإلهي.

لا ننسى مجهود وتعب القائمين على نظافة وتجميل القاهرة ورئاسة الحي.

نشكركم جميعًا...

قبل أن أبدأ كلمتي إليكم اليوم، أودّ أن أُشير إلى مقولة المؤرخ اليوناني هيرودوت: «مِصر هبة النيل».

وفي الواقع يا أحبائي إن مِصر أَعطت للنيل الحياة.. أعطته المعنى.. منحته العراقة التي اكتسبها من حضارة المصريين..

لم يُعــــــــطِ أحــــــــــد للنيــــــــــــل مثلمــــــــا أعطـــــــت مصر والمصريون..

نقف ككنيسة قبطية أرثوذكسية وطنية مع الدولة، ونُثمّن دور القيادة السياسية في مساعيها لإيجاد حل شامل وعادل لمشكلة المياه يضمن حق الشعب المصري وأشقائه الشعب السوداني في الحياة التي وهبها لنا الله واهب الحياة..»




  • تقييم المقال
     
  • مقالات اخري للمولف
  • |
  • طباعه


سياسه التعليقات

اضف تعليقا


عنوان التعليق  
موضوع التعليق  

2012 © Site developed and maintained by PSDWorx