اسم المستخدم

 

كلمة المرور

 

    
 
بحث
اللغه
select
السة 4904 يونيو 2021 - 27 بشنس1737 ش     العدد كـــ PDFالعدد 21-22

اخر عدد

احتفالية معهد الدراسات القبطية وجامعة الزقازيق

04 يونيو 2021 - 27 بشنس1737 ش

شهد قداسة البابا تواضروس الثاني مساء يوم الاثنين ٣١ مايو ٢٠٢١م، الاحتفالية التي نظمها معهد الدراسات القبطية بالاشتراك مع جامعة الزقازيق، بعيد دخول السيد المسيح والعائلة المقدسة أرض مصر، والتي أُقيمت في مسرح الأنبا رويس بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، وذلك في إطار فعاليات إحياء مسار العائلة المقدسة الذي اعتمدته الدولة المصرية مسارًا سياحيًّا عالميًّا.

شهد الاحتفالية من السادة الوزراء: الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، والدكتور علي مصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، والدكتور كمال شاروبيم الأمين العام للمجالس المتخصصة برئاسة الجمهورية، والأستاذة غادة شلبي نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة، والدكتور أحمد غنيم الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف القومي للحضارة المصرية، والدكتور أسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية بوزارة السياحة والآثار، والمهندس عادل الجندي مدير عام الإدارة العامة للإدارة الاستراتيجية بالوزارة والمنسق الوطني لمسار العائلة المقدسة في مصر، والدكتورة فيبي فوزي وكيل مجلس الشيوخ، بالإضافة إلى عدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ. كما حضر الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق، والدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان، وممثلو عدد من الجامعات المصرية، وعدد من الشخصيات العامة، وأحبار الكنيسة، وكهنة جميع المناطق التي يشملها المسار.

وبدأت الاحتفالية بعرض فيلم وثائقي عن معهد الدراسات القبطية وأنشطة جامعة الزقازيق وبئر تل بسطا. وألقى الدكتور خالد العناني كلمة استهلها بالتعبير عن حرصه البالغ على حضور هذه الاحتفالية كل عام كعادته للاحتفال بهذه الذكرى العزيزة على قلوبنا جميعًا، وفي نهاية كلمته، تقدم الدكتور خالد العناني بالشكر لقداسة البابا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ولقيادات الكنيسة المصرية ولجامعة الزقازيق على تنظيم هذه الاحتفالية.

وألقى قداسة البابا كلمة في ختام الاحتفالية، أشار خلالها إلى أن حدث مجيء العائلة المقدسة إلى مصر يُعد صفحة مضيئة في تاريخنا، مقدمًا الشكر الدولة المصرية وعلى رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسي والوزارات والأجهزة المعنية على جهودهم في إحياء مسار العائلة المقدسة.

وفي ختام الحفل قدم الدكتور إسحق عجبان عميد معهد الدراسات القبطية، والدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق، درع الاحتفالية لقداسة البابا، كما كرم قداسته العديد من الضيوف.




  • تقييم المقال
     
  • مقالات اخري للمولف
  • |
  • طباعه


سياسه التعليقات

اضف تعليقا


عنوان التعليق  
موضوع التعليق  

2012 © Site developed and maintained by PSDWorx